دينا الهاروني

مصر
محرر

السيرة الذاتية

المؤهلات العلمية والخبرات العملية


منذ يوليو عام (2018)، أعملُ باحثًا بمرحلة الدكتوراه بمركز أبحاث السرطان الألماني في هايدلبرج، حيث أدرس العلوم المعلوماتية الحيوية، وتطبيقاتها في أبحاث التصنيف الفرعي للسرطان، والتنبؤ بالعلاج عن طريق تحليل البيانات الجينية (multi-omics data integration and analysis). كما حصلتُ سابقًا على الماجستير في العلوم الصيدلية (علم الجينات الصيدلية) من الجامعة ذاتها، بالتعاون مع مستشفى سرطان الأطفال (57357) في عام (2018). وكذلك حصلتُ على درجة البكالوريوس في الصيدلة والتكنولوجيا الحيوية من الجامعة الألمانية بالقاهرة في عام (2015).


الإسهامات المعرفية


منذ الالتحاق بجامعة هايدلبرج، أعملُ في أبحاث لوغاريتمات رياضية جديدة لقياس تأثير الدواء على الخلايا السرطانية، عن طريق دراسة نموذجية لتحويلها داخل جسم الإنسان. ويتم الآن ربط اللوغاريتم مع الأنماط الجينية المختلفة في تجربة سريرية. وتتم مراجعة هذا التطور الرياضي الآن للحصول على براءة اختراع. وقد مكنني هذا البحث من أن أصبح عضوًا في فريق المعلوماتية الحيوية لدى كونسورتيوم (COMPASS) التابع للاتحاد الأوروبي، الذي يهدف للتنفيذ السريري لحساسيات المظاهر متعددة الأبعاد في علم الأورام الدقيق لدى الأطفال.


وبالإضافة إلى ذلك، فقد تم ترشيحي من قبل جمعية هيلمهولتز لمراكز البحوث الألمانية لحضور اجتماع الحائزين على جائزة نوبل في عام (٢٠٢٠) بمدينة لينداو بألمانيا. كما قمتُ بنشر عدد من الأبحاث العلمية في دوريات علمية مرموقة، ومنها (Frontiers in Oncology, Cancer Metastasis). وكذلك حصلتُ على منحة لحضور برنامج (ERASMUS) الصيفي، لدراسة علم الأوبئة الوراثي بهولاندا.  


تنمية الأفراد


منذ بداية رسالة الدكتوراه أشرفت على رسالتين لمرحلتيّ البكالوريوس والماجستير. كما أشاركُ في تدريس العلوم المعلوماتية الحيوية بجامعة هايدلبرج بألمانيا. أحرصُ على أن أقوم بدور داعم وقوي لطلبة الدكتوراه من خلال (DKFZ PhD) (student council). وخلال فترة عملي كمدرس مساعد بالجامعة الألمانية بالقاهرة، قمت بتدريس علوم الأدوية والسموم/ علوم الحرائك، والديناميكيات الدوائية/ علم الأوبئة الصيدلانية. 


إسهامات بالمجتمع البحثي


شاركتُ في عدة مؤتمرات دولية، ومن أبرزها: المؤتمر الدولي للطب التشخيصي بميونخ في عام (٢٠٢٠)، حيث تم اختيار إحدى الأبحاث الخاصة برسالة الدكتوراه؛ لتقديمها في ندوة علمية.  


المشاركة المجتمعية


اكتسبتُ كثيرًا من المهارات نتيجة لمشاركتي في دورة الألعاب الأولمبية بسنغافورة في عام (٢٠١٠)، وكذلك عزف البيانو بدار الأوبرا المصرية. وبجانب الدراسات العلمية، فقد شاركت في ورش العمل بالبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب، بإلقاء محاضرات لكيفية إدارة الوقت، والتقنيات الخاصة لإخراج الأبحاث المتكاملة.