د / علي مختار

مصر
محرر

السيرة الذاتية

المؤهلات العلمية والخبرات العملية


أعملُ حاليًا باحثًا بمرحلة ما بعد الدكتوراه في معهد الكيمياء الحيوية الجزيئية، بالمجلس القومي للبحوث بإيطاليا، بفريق عمل دكتور فينشنزو دي مارزو (Professor Vincenzo Di Marzo)، تحت إشراف الدكتورة أليسيا ليجريستي (Alessia Ligresti). ومع فريق العمل ذاته، حصلتُ على درجة الدكتوراه (PhD) في علوم الحياة الجزيئية من جامعة كامبانيا- لويجي فانفيتيلي (University of Campania-Luigi Vanvitelli) بإيطاليا. كما عملتُ خلال مرحلة الدكتوراه زميلًا بحثيًّا في جامعة لافال بكندا (Laval University) بفريق عمل الدكتور فينسنت فراديت (Vincent Fradet) بمعهد كيبيك لأبحاث علوم الأورام، وأيضًا بفريق عمل دي مارزو.


وقبل البدء بمرحلة الدكتوراه، عملتُ بفريق عمل الدكتور سامح سعد علي في مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا بمصر. كما أتممتُ مرحلة الماجستير (MSc) في الكيمياء الحيوية من كلية الزراعة بجامعة القاهرة، تحت إشراف الدكتور هاني الشيمي. وكذلك عملتُ باحثًا زائرًا أثناء مرحلة الماجستير، وذلك مع فريق عمل الدكتورة هيروكو ايسودا (Professor Hiroko Isoda) في جامعة تسكوبا (University of Tsukuba) في اليابان. هذا إضافة إلى حصولي على البكالوريوس (BSc) في الكيمياء الحيوية من كلية الزراعة في جامعة القاهرة.  


الإسهامات المعرفية


يعتبر السرطان من أكثر الموضوعات المثيرة للتساؤل بالمجتمع العلمي حاليًا، بالرغم من التقدم الهائل في التكنولوجيا، والتقنيات التجريبية، والتحليلية الحديثة. ولذا فقد درستُ خلال مرحلة الماجستير تأثير بعض المركبات النباتية على أنواع مختلفة من الخلايا السرطانية. وفي ضوء هذه الدراسات، تم التعاون مع معهد الأورام بالجيزة؛ للحصول على بعض عينات مرضى سرطان الدم ودراسة تأثير هذه المركبات عليها. وبالفعل، تم ترشيح أكثر من مركب لإجراء التجارب على الحيوانات، وفهم آلية التأثير. علاوة على ذلك، وبالتعاون مع جامعة تسوكوبا باستخدام تقنية مصفوفات الحمض النووي الدقيقة، درستُ آلية تأثير الميفينولين على خلايا سرطان الثدي. وتشير النتائج إلى أن تأثير الميفينولين القوي الذي يؤدي الي القضاء علي الخلايا السرطانية، يرجع لأكثر من آلية معينة، منها: آلية موت الخلايا المبرمج (Apoptosis)، وآلية نخر الخلايا (Necrosis).


  وفي مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، درستُ دور الميتوكوندريا، وجزيئات الاكسجين النشطة في بعض الأمراض المختلفة، مثل: السرطان، وبعض الأمراض العصبية. وقد أثبتت أبحاثنا أن الميتوكوندريا تستطيع إغاثة الخلايا السرطانية في حالة استهداف وتثبيط مسار تحليل الجلوكوز في خلايا سرطان الثدي المقاومة. وأخيرًا، وأثناء  مرحلة الدكتوراه، قمنا بتأسيس نموذج خلوي لخلايا سرطان البروستاتا المقاوم للعلاج الهرموني، والتي تم استخلاصها من الفئران المعدلة وراثيًا، حتى تصاب بسرطان البروستاتا. بالإضافة إلى دراسة تأثير مركبات الكانابينويد       (Cannabinoids) على الورم. وعلاوة على ذلك، فقد اشتركتُ في دراسةِ تخليقِ بعضِ المركبات التي تستطيع الارتباط بمستقبلات الكانابينويد الداخلية ودراسة تأثيرها البيولوجي. 


وقد نَتج عن دراستي مجموعة كبيرة من الأبحاث، والتي شاركتُ بها كمؤلفٍ أول أو معاونٍ (First and Co-author) فى مجموعة من المجلات العلمية، ومنها (Cancer research, Scientific Reports, European Journal of Medicinal Chemistry, and Journal of Physiology).


كذلك قد حصلتُ على مجموعة من المنح، والزمالات البحثية، ومنها: منحة الدكتوراه من ماري كوري (Marie-Curie)، وتمويلٍ مشتركٍ مع المجلس البحوث القومي لإيطاليا، وكذلك منحتين من اليابان( JSPS (Japan Society for the Promotion of Science) , Japan Student) JASSO (Services Organization)، ومنحة للتدريب البحثي في كندا.


تنمية الافراد


توليتُ الإشراف على عدد من طلاب مرحلة البكالوريوس في كلية الزراعة بجامعة القاهرة، ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، وذلك إلى جانب إشرافٍ جزئيّ على طلاب مرحلة الماجستير بإيطاليا. كما قمت بتدريس ورشة عمل في البيولوجيا الجزيئية، والتقنيات. إضافة إلى محاضرة عملية في فصل الميتوكوندريا، وأجزاء الخلية المختلفة.


إسهامات بالمجتمع البحثي


ساهمتُ في انطلاقة وتجهيز معمل البايوتكنولوجى بمجمع المعامل البحثية  في كلية الزراعة بجامعة القاهرة، وكذلك معهد دراسات الشيخوخة والأمراض المصاحبة لها بمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا. كما قمتُ بتقديم وشرح دراستي في مؤتمر الجمعية الدولية لأبحاث الكانابينويد في مدينة لايدن بهولندا، وكذلك في مدينة واشنطن بالولايات المتحدة، وقد اشتمل هذا المؤتمر على اجتماعات مع القطاعات الصناعية والتجارية.


المشاركة المجتمعية


ساهمتُ في مهرجان العلوم بالمدينة العلمية في نابولي، كما ساهمتُ في نشر العلوم والأبحاث، وذلك بالمشاركة في مبادرة (European Researchers’ Night) بتمويل من (Marie Skłodowska-Curie Actions) وكجزءٍ من مبادرة (European Ambassador for a Night).